[قال لي زيران] ما هو شعورك عندما تكون لديك موهبة ضعيفة؟

(0 comments)

الموهبة والعمل الجاد: الطريق إلى الهجوم المضاد لأولئك الذين لديهم موهبة أقل

هل شعرت يومًا بالإحباط لأن مواهبك كانت أقل شأناً من الآخرين؟ هل سبق لك أن بذلت الكثير من الجهد في مجال معين، ولكنك لا تزال تجد صعوبة في تحقيق أهدافك؟ اليوم، أريد أن أتحدث إليكم عن الموهبة وكيف يمكن لمن لديهم موهبة أقل أن يجدوا طريقتهم الخاصة في الهجمات المرتدة.

القيود والإحباطات المتعلقة بالموهبة

الموهبة، هذه الكلمة لها معنى خاص في قلوب الكثير من الناس. يبدو أن بعض الأشخاص يولدون بقدرات معينة، بينما يحتاج البعض الآخر إلى العمل بجهد أكبر للحاق بها. كشخص ذو موهبة رياضية ضعيفة، أعرف الصعوبات التي ينطوي عليها الأمر. أتذكر عندما كنت في المدرسة الإعدادية، كان كل حصة التربية البدنية بمثابة عذاب. عندما رأيت زملائي في الفصل يكملون العديد من الإجراءات بسهولة بينما كنت أعاني دائمًا بشكل أخرق، شعرت تقريبًا بالإرهاق من هذا الإحباط.

التزلج، اختبار للموهبة

التزلج هي رياضة أصبحت شغوفًا بها في السنوات الأخيرة. ومع ذلك، فقد جعلني ذلك أيضًا أختبر بعمق قسوة الموهبة. في المرة الأولى التي تزلجت فيها، كنت بالكاد أتمكن من الوقوف وواجهت صعوبة على المنحدرات طوال اليوم. وعندما رأيت أصدقائي من حولي ينزلقون بسهولة، فإن الشعور بالتفاوت في قلبي جعلني أرغب في الاستسلام تقريبًا. لكن هذه التجربة هي التي جعلتني أفكر: هل الموهبة تحدد كل شيء حقًا؟

اضبط عقليتك وخذ وقتك

في مواجهة القيود المفروضة على موهبتي، تعلمت تدريجيًا كيفية ضبط عقليتي. لقد أدركت أن كل شخص لديه إيقاعه وسرعته الخاصة. فبدلاً من المقارنة العمياء والاندفاع لتحقيق النجاح، من الأفضل التباطؤ والمضي قدمًا بثبات. بدأت في التركيز أكثر على عملية ممارستي ولم أعد أركز كثيرًا على النتائج. مع مرور الوقت، أجد أن مهاراتي في التزلج تتحسن ببطء.

ابحث عن موقفك ومزاياك

كونك أقل موهبة لا يعني أنه لا يوجد مخرج. المفتاح هو العثور على الموضع والمزايا التي تناسبك. تمامًا كما وجدت تدريجيًا مكانتي كمدربة في التزلج، أعتقد أيضًا أنه يمكن للجميع العثور على مكانتهم الخاصة في مجالهم. ربما لا يمكننا أن نصبح لاعبين كبار، ولكن طالما أننا نستمر في حب ذلك ونستمر في العمل الجاد، فيمكننا أن نتألق في عالمنا الصغير.

افهم الآخرين ونعتز بالقدوة من حولك

في طريقنا لتحقيق أحلامنا، سنلتقي بجميع أنواع الأشخاص. بعض الأشخاص موهوبون ويعيشون الأمور بسهولة، بينما يحتاج آخرون، مثلنا، إلى المزيد من العمل للمضي قدمًا. ومع ذلك، فإن هذه التجارب هي التي تجعلنا نقدر القدوة من حولنا أكثر. قد لا يكونون الأفضل، لكن مثابرتهم وعملهم الجاد يستحقان التعلم والاحترام.

الموهبة والتعاون في العمل

وفي العمل، الموهبة لا تقل أهمية. ومع ذلك، علينا أيضًا أن ندرك قوة العمل الجماعي. إن العمل مع المزيد من الأشخاص الموهوبين يسمح لنا بالنمو والتحسن بشكل أسرع. ولكن في الوقت نفسه، يجب علينا أيضًا العثور على منطقة عمل وأجواء الفريق التي تناسبنا لضمان قدرتنا على تحقيق أقصى قدر من إمكاناتنا.

خاتمة

قد تحدد الموهبة نقطة البداية لدينا، لكن العمل الجاد يحدد نقطة النهاية. بغض النظر عن موهبتك، طالما واصلت حبها والعمل الجاد، ستتمكن بالتأكيد من إيجاد طريقتك الخاصة للهجوم المضاد. دعونا نطارد أحلامنا بشجاعة معًا!

غير مصنف حاليا

تعليقات


لا يوجد حاليا أي تعليقات

الرجاء تسجيل الدخول قبل التعليق: تسجيل الدخول

المشاركات الاخيرة

أرشيف

2024
2023
2022
2021
2020

فئات

العلامات

المؤلفون

يغذي

آر إس إس / ذرة