التطوير المستقل الأسبوعي (الإصدار 109): حصل على 50000 دولار من خلال الإنشاء العام

(0 comments)

ملخص فيديو الذكاء الاصطناعي

احصل على 50000 دولار من خلال البناء بشكل علني: رحلتي إلى ريادة الأعمال وتحقيق الدخل

هل فكرت يومًا أنه من خلال بناء علامتك التجارية الشخصية علنًا عبر الإنترنت، لا يمكنك تحقيق التكامل المتناغم بين العمل والأسرة فحسب، بل يمكنك أيضًا كسب دخل كبير؟ اليوم، سأشارككم رحلتي في ريادة الأعمال وتحقيق الدخل، على أمل أن أقدم لكم بعض الإلهام والتحفيز.

بدأ كل شيء في نهاية عام 2020، عندما كنت أقف على مفترق طرق في حياتي. كنت أدير شركة ناشئة ولم أتمكن من تحقيق النمو الذي أردناه. وفي الوقت نفسه، دفعتني الولادة الوشيكة لطفلي الأول إلى إعادة التفكير في كيفية تناسب العمل والأسرة مع حياتي. كنت أعلم أنني بحاجة إلى بناء علامتي التجارية الشخصية عبر الإنترنت، لكن لم تكن لدي أي فكرة في ذلك الوقت.

لم تكن رحلتي في ريادة الأعمال سهلة. في البداية، قمت بكتابة بعض المدونات المستقلة عبر الإنترنت لمشاركة إخفاقاتي وأفكاري السابقة. ومع ذلك، فإن هذه المدونات لم تجلب لي الكثير من الاهتمام. كنت أعلم أنني بحاجة إلى إيجاد طريقة للتميز.

وذلك عندما عثرت على مفهوم "البناء في الأماكن العامة". تتوافق قيمة الصدق والشفافية والمساعدة مع الطريقة التي أعيش بها حياتي. أرى أن المزيد والمزيد من رواد الأعمال يحاولون البناء بشكل علني ولكنهم يفتقرون إلى الموارد الجيدة لمساعدتهم. لذلك قررت أن أكون الشخص الذي يساعدهم.

لقد بدأت البحث في هذا الموضوع وأمضيت شهرين كاملين في كتابة دليل حول الإصدارات العامة. وعندما نشرتها أخيرًا، ساعد أكثر من 100 شخص في نشر الكلمة، وقرأها 2100 شخص في الأيام الثلاثة الأولى. وفجأة، أصبحت اسمًا معروفًا في عالم "البناء العام".

على مدى الأشهر الأربعة التالية، واصلت العمل الجاد على البحث ومشاركة المحتوى حول الإصدارات العامة. على الرغم من أنه لم يكن أحد عميلاً لي بعد، إلا أنني شعرت أنه يمكنني بناء منتجي الخاص حول هذا المجال من خلال مساعدة الآخرين على بناء أعمالهم في العلن.

باعتباري منشئ محتوى ومعلمًا، لا أحتاج إلى الاعتماد على تقنية معينة. كل ما أحتاجه هو منصة تواصل اجتماعي للوصول إلى الأشخاص ومنصة استضافة ويب لتشغيل موقع الويب الخاص بي. ومع ذلك، من أجل تسريع نموي، اخترت بعض الأدوات لمساعدتي، مثل Webflow لاستضافة موقع الويب الخاص بي، وHyperfury لأتمتة سير العمل على Twitter، وما إلى ذلك.

التحدي الأكبر الذي أواجهه عند بدء عمل تجاري هو الاستمرار في إنشاء محتوى جديد ومشاركته مع الآخرين. وهذا يعني أنني بحاجة إلى التوصل إلى نظام لتوليد أفكار جديدة، والتعامل معها بمنظور فريد، وتقديمها بطريقة مثيرة للاهتمام. ومن أجل تحقيق هذا الهدف، أحاول باستمرار أساليب وتقنيات جديدة، مثل استخدام Notion لتخزين أفكاري والمحتوى الخاص بي، واستخدام Loom لتسجيل مشاركة الشاشة لطلابي، وما إلى ذلك.

أكبر ما أدركته منذ أن بدأت عملي هو أن العديد من منشئي المحتوى الجدد ينشئون الكثير من المحتوى ولكنهم لا يعرفون كيفية تحقيق الدخل منه. هناك في الواقع العديد من الطرق لتوليد الدخل، ولكن يجب على المبدعين تحديد الطريقة التي تناسب مهاراتهم بشكل أفضل. على سبيل المثال، كان منتجي المدفوع الأول عبارة عن مجتمع، لكنني اكتشفت لاحقًا أنه لم يكن مناسبًا لمهاراتي وأهدافي. لذلك، حولت اهتمامي من إدارة المجتمع إلى إدارة الدورة التدريبية، وحققت نتائج جيدة.

اليوم، ينمو عملي وأنا متحمس لمشاركة تجاربي والدروس المستفادة معك. أعتقد أن الكثير من المبدعين يتابعون ما هو رائج ويقلدون الآخرين بشكل أعمى، لكن إدارة شركة يمكنها النمو والتوسع تتطلب مهارات وجهدًا والتزامًا مناسبًا. أفضل نهج بالنسبة لي هو أن تسأل نفسك السؤال التالي: "ما هي أفضل طريقة لنقل شخص ما من النقطة أ إلى النقطة ب ثم إنشاء رحلة تعليمية مثالية من هناك؟"

أخيرًا، ما أريد قوله هو: بغض النظر عن مسار ريادة الأعمال الذي تختاره، يجب عليك الحفاظ على الصبر والمثابرة. النجاح لا يأتي بين عشية وضحاها، ولكن طالما واصلت العمل الجاد والإيمان بنفسك، ستتمكن من تحقيق أهدافك. شكرا لكم جميعا على القراءة والدعم! أراك المرة القادمة!

غير مصنف حاليا

تعليقات


لا يوجد حاليا أي تعليقات

الرجاء تسجيل الدخول قبل التعليق: تسجيل الدخول

المشاركات الاخيرة

أرشيف

2024
2023
2022
2021
2020

فئات

العلامات

المؤلفون

يغذي

آر إس إس / ذرة